الثلاثاء , يوليو 14 2020
الرئيسية / فيس وتويتر / توفيق رافع عبد العاطي يكتب :النفط والإستقلال

توفيق رافع عبد العاطي يكتب :النفط والإستقلال

النفط والإستقلال نِعمتان قلبناهما إلى نِقم فكانتا علينا وبال، ففيما لو انتصرت دول المحور في الحرب العالمية الثانية على الحلفاء فهل كان هناك نصر وإستقلال، بكل تأكيد لتأخر الإستقلال إلى أعوام لتكون قد تكفلت تلك السنوات ببناء الإنسان على النحو الذي يستطيع به البناء والمحافظة على ما بناه، ولكان المواطن على خلق ودين وأفضل بكثير من هذا الفهم السيء لدين الله الذي اتخذ مبرر لقتل الناس وتكفيرهم والتمسك بالسلطة والحرص على توليها مدى الحياة وصناعة رموز إن لم تمجدها فيحكم عليك بإنك كلب وضيع لا تستحق الحياة، والتزوير والإعتداء على أملاك الدولة ناهيك عن الرشاوي وتشريع لأكل الربا.. وها هي المصارف بكل انماطها السابقة والحالية وشركات الصرافة شاهدة على حجم التخلف والمعاناة والبعد عن دين الله..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: