الأربعاء , يناير 29 2020
الرئيسية / كتاب وشعراء / رحلوا……شعر الأمامي محمد

رحلوا……شعر الأمامي محمد

لـو يُــجْــدِى الفِـداءُ لَـفَـدَتْـهُـم مُــقَـلُ **** رَحَـلُـوا عــنـا يا لَـيْـتَـهُــمْ ما رَحَـلُـوا 1
إن أتى بــه كــتــابٌ مــا رَدَّهُ أَجَــلُ **** عَـلِـمْـنَا أن الفـراقَ حَـقٌّ عـلـيـنـا 2
لا اعتراضَ ولو أن المصابَ جَـلَـلُ **** وأن الرِّضَـى بــقــضـاء الله واجــبٌ 3
يـبـكى صـامـتَ دَمْـعٍ مـا لـه عِــوَلُ **** لــكــن القــلــبَ بــه حُــزْنٌ سَــاكِــنٌ 4
فـهـل لِـرَدِّ المـاضـي بَـعْـدَهُـمْ أَمَـلُ **** يَـرْثِـي حُـسْـنَ مـاضٍ بـهـم تَـجَـمَّـلاَ 5
ما هَـمَّـنَـا هَـمٌّ مَـعَـهُـمْ أو أَمْرٌ أَشْكَلُ **** صَـفَـى العَـــيْــشُ بَـيْـنَـهُـمْ فَـلا كَـدَرُ 6
ولا أخــافَــنــا مـا يَـأْتِي بـه مستقبلُ **** ومــا هَــالَـنَـا بَـيْـنَهُـمْ شَــأْنُ حـاضِـرٍ 7
لَـذَّتْ بِـهِـمْ أيـامُـنـا ما طـالَـهَا عَسَلُ **** غَـمَـرُونَـا بـعـطـفٍ وحــبٍّ وحـنـانٍ 8
مـن فَـيْـضِ مَعِينِها نَغْتَرِفُ وَنَـنْهَـلُ **** هُـمْ مدرسةٌ عَـلَّـمَـتْـنـا كـيـفَ الحياةُ 9
ما كـان مِـنْـهُـمْ بُــخْــلٌ ولا كَــسَــلُ **** كـم قَـاسَـوْا مـن أَجْـلِـنَـا، كـم كَابَدُوا 10
نَـسِـيـنَا أن الأرواحَ يـوماً سَـتَـرْحَلُ **** غَـرَّتْـنَـا الحـيـاةُ فـي أَكْـنَـافِـهِـمْ حتى 11
فـاجـعـةٌ كـأنها الصـواعـقٌ تَـتَـنَـزَّلُ **** فـجـاء القــدر المَــحْــتُــومُ مُـفـاجِـئـاً 12
مـا حَـسِــبْــنَـا الحـال يـومـا يَـتَـبَـدَّلُ **** وتَـبَـدَّلَ حَـالُـنـا، لـم يَـبْـقَ على حَالِهِ 13
كـل يــومٍ تَـضْـحَـى بِـمُـرُورِهِ أَذْبَـلُ **** وصِـرْنَـا وُرُوداً يَـانِـعَـةً بـلا جُـذُورٍ 14
بــلا روح سَــاكِـــنٌ كــأنــه طَــلَــلُ **** وأصـبح عُــشُّ الصِّبَى دُونَهُمْ خَاوِيا 15
وسـحـابةُ العَـيْـنِ دَمْـعُـها يَـتَـهـاطَـلُ **** لــم نَـزُرْهُ يـومـا إلا والقـلـبُ مُـنْكَسِرٌ 16
فَـنَارُ القـلـبِ كُلَّمَا خَـمِـدَتْ تَـشْـتَـعِـلُ **** لــم يَــبْــقَ لــنـا ســوي زيـارةُ قــبـرٍ 17
دُعَــاءٌ بِــهِ لا يـنـقـطـعُ لَـهُــمْ عـمـلُ **** لــم يَــبْــقَ مِـنا لَهُمْ إلا صادِقَ دُعاءٍ 18
وأَسْــعِــدْهُـمْ حـيـث الآن قـد نَـزَلُـوا **** فـيـا رب أَكْـرِمْ والدينا بعظيمِ رحمةٍ 19
شَــفِــيــعُ الأنــامِ طــه المُــبَــجَّــلُ **** واجْـمَـعْـنَـا بِـهِـمْ مع الحـبـيـب محمد 20

تعليق واحد

  1. محمد الإمامي

    شكرا جزيلا لجريدة العربي اليوم على توثيق هذه القصيدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: