الإثنين , فبراير 17 2020
الرئيسية / فيس وتويتر / حمدي عبد العزيز يكتب :أحسست بالقلق الشديد عن ذلك المسار للمفاوضات

حمدي عبد العزيز يكتب :أحسست بالقلق الشديد عن ذلك المسار للمفاوضات

( … مع توفير الإجراءات المانعة الضرر بكل من مصر والسودان في حالات الجفاف الشديد خلال هذه المرحلة…)

هذه عبارة من نص البيان المشترك بين مصر وأثيوبيا والسودان والبنك الدولي ، والذي تم إصداره عن مباحثات واشنطن بخصوص مأزمة سد النهضة ..

كمواطن مصري ما أن استمعت إلي هذه الفقرة أو قرأتها ، إلا وقد أحسست بالقلق الشديد عن ذلك المسار للمفاوضات والذي أصبح يقاد الآن من الولايات المتحدة الأمريكية دولة الهيمنة الرئيسية في العالم ، والبنك الدولي آداة الهيمنة الرئيسية علي مقدرات الشعوب منذ مابعد الحرب العالمية وحتي الآن ..

أصارحكم القول
ظللت أردد مع نفسي السؤال
تري أي إجراءات يمكن أن تمنع الضرر في حالات الجفاف الشديد تلك التي وافق المجتمعون علي تقبل وقوعها كأثر للإقرار بالمرحلة الأولي التي تستهدف سرعة الوصول بالملئ إلي المعدل الذي يصل ماهو بمنسوب من مياه النهر يصل إلي 595 متر فوق سطح البحر ، وإلي الحد الذي يتم عنده إنتاج الكهرباء كما ورد في البيان؟

الأمر غير مريح
ويشبه المثل الشعبي المعروف لدينا
(نام لما ادبحك)
وطبعاً الرد المنطقي وفقاً لنفس المثل الشعبي هو أن هذا أمر يطير النوم من العيون ..

أتمني أن تكون قراءتي للبيان خاطئة ، ولعل هناك من بين مسئولينا من سيوضح لنا الأمر ، ويشرح لنا خلفيات الموافقة علي هذا البيان بصيغته المعلنة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: