الرئيسية / أخبار مصر / علمانيو الروم الكاثوليك للبطرك: المطران وكاهنه أعدونا لعصور محاكم التفتيش!

علمانيو الروم الكاثوليك للبطرك: المطران وكاهنه أعدونا لعصور محاكم التفتيش!

استمرارا التوترات في جنبات الروم الكاثوليك بمصر، قال كبار الطائفة من العلمانيين أن المطران جورج بكر والكاهن المقرب له فريد عطا، يفرضون ستارا حديديا على البطرك يوسف العبسي، ويعاملون الطائفة بأسلوب محاكم التفتيش، وكأننا في العصور الوسطى، وأكدوا أن كل هذه الأجواء ستصل تفصيليا لبابا الفاتيكان، والذي من المؤكد إنه سيخلصنا من كل هؤلاء، لأنه لن يرضيه ما يحدث، خاصة أن هناك أصوات تتعالى بمطالب انفصال إيبراشية مصر.
ومن المقرر أن يلتقي العلمانيون بالبطرك في ثانى اجتماع لهم، وأول اجتماع بعد بيانهم القوى، الذي أرسلوه للبابا وكل الجهات المعنية لتخليصهم من المطران وكاهنه المقرب فريد عطا.
وقال لنا أحد هؤلاء الكبار العلمانيين سنا ومقاما، إنهم لن يسكتوا وسينقذوا الطائفة من هذه الأجواء الصعبة، وإنهم يعرفون المطران وكاهنه منذ أن كانوا صغارا، وكل تفاصيل حياتهم وأمورهم الخاصة لديهم، وفيما ما من الصعب حكيه، لكن سيعلمه بابا الفاتيكان ليخلصنا منهم، بخلاف المخالفات المرصودة من عدة جهات معنية.
وأضاف إنه لا يمكن أن نعيش أجواء محاكم التفتيش في القرن الواحد وعشرين، وأكدوا أنهم سيشددوا على البطرك أن ينفذ طلباتهم قبل سفرهم الأحد المقبل، فلم يعد هناك حل سوى التخلص من بكر وعطا، حتى تعود الطائفة لسابق عهدها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: