الرئيسية / كتاب وشعراء / صباحي حنين إليك بقلم أسماء عمار ليبيا

صباحي حنين إليك بقلم أسماء عمار ليبيا

كرزة
وتفاحتان
في معطف الريش. .
ثمار غضة وفي الشتاء!
وقضمة غير موسمية
تحولني بذرة لمواسم الجنون ..
أخرج يديك .. وأنت تدسهما عني
ندخل مراسم العناق خطوة.. خطوة ..
البرود يرحل تدريجيا .. كفكر القبلية
أخرج يديك. .
ودع حبات البرد تتهاطل حولنا ..
.. ليكتمل مشهد الغرام الدافيء. .
ف أنا وأنت أرض واحدة
.. بلاد يعرب قبل خدعة الحدود !

آخد خيطا القلنسوة وأحكم ربطهما
ليبدو وجهك الفاكه
شمس شتاء ” لم تطلع منذ أسبوع
هذا الوضع يخرجني من خجلي ..
.. ويزيد وجلي ..

ف ألتحم بك
صدرك مدفأة
تنسيني إنقطاع الكهرباء ..
أدق عليه بكف معاتب
: لا تغب عني ..
لا تنقطع عن عصفورة تنتظر ربيع الرجاء”
يا لخيالي
يا لدهاء الشوق والشقاء !

كرزة
وتفاحتان
في منعطف الحب ”
أعتصرهما حتى أثمل ..
أمسك يدي .. وداعبني على مهل
أنا وأنت و عيون عند منتهى النهل ..

ثم تبا .. تبا
اخرس أيها الرعد
دع حلم السكرة (اليقظة) يستمر ؛؛؛

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: