الرئيسية / كتاب وشعراء / كإجراءٍ وقائي….شعر إبراهيم جمال الدين التوني

كإجراءٍ وقائي….شعر إبراهيم جمال الدين التوني

كإجراءٍ وقائي
وخطة بديلة للحياة
أعلن حظر التجوال
أرص المتاريس على مداخل روحى
وأدفع بمصفحات الخوف
إلى شوارع القلب
العصافير لا تسطيع فى حضرة الدخان
أن تزقزق
والأبيض لون غائب
الأقنعة تقى العين ألم الحسرة
وتفتح خزانة الأسئلة
الرصاصة المصوبة إلى الصدر
أطلقها صائد أحلام
ليس يرى فى صيده
غير هدف متحرك
حين يسكن
تطلق الأبواق صافرة الانتصار
يزعق غراب يتيم فى خراب الساحات
تبكى بنت
هربت للتو من سذاجة المناهج
لرحابة كف
كانت تنتظر فى الميدان
الخوف قنبلة دخان
والبراءة معلقة على الجدران
والشريط الأسود فى ركن اللوحة
يميز الفريسة
الكوابيس لا تنتهى
إلا بوخزة
والنوم حظر تجوال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: