الجمعة , أغسطس 14 2020
الرئيسية / إسهامات القراء / نصر حميد المجعشي يكتب :شغف المحاكاة وشظف التحاكي!

نصر حميد المجعشي يكتب :شغف المحاكاة وشظف التحاكي!

كم يرجو الإنسان أن يصعد إلى قمم الجبال ويصل إلى ما وصل إليه السابقون ؛ ليقرب إلى النجوم ويجاورها ، وإلى حيث الكواكب ليسامرها ؛ولكنه لن يستطع وصولًا فكلما اشتهى الإنطلاق إلى الأعلى زلَّت به إلى الأسفلِ قدمُه ..!

لِمَ وكيف وما الفرق ؟! أسئلة تحوم حول تلك الصعوبة التي سنجد لها حلًا اذا ما فكرنا!

إن الإستعداد الأدبي ، والكم الكبير من الثقافة ، والإحاطه التامة بالأشياء هي المصعد الأصيل والدرب المعبَّد الذين سيوصلونك إلى الذي تريد من الأمكنة وإلى ما تشتهي من الأعمال ، وإلى جوار الأوَّلين من البشر.

إنَّ شغفَ محاكاةَ الكبار تحتاج إلى رأس مال كما أسلفت سابقًا وإن لم يكن هناك رأس مال سنبقى في شظف الحديث وتعب التحاكي والتمني بمثل ما حكى به السابقون ، وسطره عباقرة الحرف والكلمة ورفقاء الفكر والأدب!

إن درب القمم وعرٌ جدًا قد تفارق روحك جسدك وانت لم تصل إن لم تكن محاطًا بالقوة المعرفية ، ومن تحتك جسر الثقافة القوي!

فتحية لكل شغوف بمحاكاة اسلافه ، وتحية لكل من شظف ليكون انموذجاً لأخلافه!.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: