الأحد , أغسطس 9 2020
الرئيسية / أخبار مصر / لليوم الثاني على التوالي… تواصل المفاوضات حول سد النهضة في واشنطن

لليوم الثاني على التوالي… تواصل المفاوضات حول سد النهضة في واشنطن

أعلن أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، تواصل المفاوضات حول سد النهضة، اليوم الخميس ولليوم الثاني في العاصمة الأمريكية واشنطن.

وقال حافظ، عبر حسابه الرسمي بموقع “تويتر”، إن المفاوضات استؤنفت اليوم بمشاركة وزير الخارجية سامح شكري، ووزير الموارد المائية والري المصري محمد عبد العاطي.

وتابع: “تتواصل مفاوضات واشنطن بهدف التوصل لاتفاق شامل حول قواعد ملء وتشغيل ‫سد النهضة، بدء أعمال اليوم الثاني من الاجتماعات التي تستضيفها الإدارة الأمريكية لكل من مصر وإثيوبيا والسودان بحضور البنك الدولي”.

والتقى سامح شكري، أمس الأربعاء، بروبرت أوبراين، مستشار الأمن القومي الأمريكي، وذلك خلال تواجد شكري بواشنطن للمشاركة في مفاوضات سد النهضة.

وقالت الخارجية المصرية في بيان نشرته عبر صفحتها على فيسبوك أن شكري وأوبراين أكدا “خلال المقابلة على ضرورة تعزيز التنسيق بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية حول القضايا الإقليمية المرتبطة بالشرق الأوسط، وبشكل أخص الأزمة السورية والوضع في ليبيا بما في ذلك ضرورة مكافحة الإرهاب والتصدي لانتقال المقاتلين الإرهابيين إلى ليبيا ومنها إلى دول الساحل والصحراء وبما يدعو إلى تكثيف التنسيق والتعاون لتعزيز الأمن والاستقرار بالقارة الأفريقية والقضاء التام على ظاهرة الإرهاب”.

وتابع البيان: “تم استعراض تطورات المفاوضات الخاصة بسد النهضة وسعي الإدارة الأمريكية للتوصل الى اتفاق يحقق مصلحة الدول الثلاث”.
وكان شكري قد عقد اجتماعا تنسيقيا، أول أمس الثلاثاء، فور وصوله إلى واشنطن، للمشاركة في مفاوضات سد النهضة التي تستضيفها الولايات المتحدة بمشاركة البنك الدولي يومي 12و13 فبراير/شباط، حيث اجتمع بالفريق التفاوضي المصري للنظر في مشروع الاتفاق الخاص بملء وتشغيل السد.

وبحسب بيان الخارجية المصرية، يأتي ذلك على ضوء نتائج مفاوضات اللجان القانونية التي عقدت في واشنطن على مدار الأسبوعين الماضيين بما في ذلك الاقتراحات المختلفة المطروحة من جانب إثيوبيا والسودان ونقاط الاتفاق والخلاف في المواقف بين الدول الثلاث.

وأوضح البيان أن “الفريق التفاوضي المصري يضم ممثلين عن وزارتي الخارجية والري والمخابرات العامة، فضلا عن خبراء القانون الدولي وأساتذة الجامعات المصرية”.

جدير بالذكر أن هذا الاجتماع يأتي في إطار ما اتفقت عليه الأطراف المعنية خلال جولة المفاوضات الأخيرة المنعقدة بواشنطن خلال الفترة من 28 إلى 31 يناير/ كانون الثاني 2020، من معاودة وزراء الخارجية والموارد المائية للدول الثلاث الاجتماع بالعاصمة الأمريكية؛ بهدف إقرار الصيغة النهائية لاتفاق شامل حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: