الثلاثاء , فبراير 18 2020
الرئيسية / شؤون دولية / ألمانيا: أمريكا لم تعد الشرطي العالمي ومستقبل الشرق الأوسط يتحدد في أستانا أو سوتشي

ألمانيا: أمريكا لم تعد الشرطي العالمي ومستقبل الشرق الأوسط يتحدد في أستانا أو سوتشي

أكد وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، أن الزمن الذي كانت تتصرف فيه الولايات المتحدة كشرطي عالمي قد انتهى، وأن مراكز اعتماد القرار بشأن العديد من الخلافات قد تغيرت، وتحول بعضها إلى روسيا.

وقال ماس في كلمة خلال مؤتمر ميونيخ للأمن: “الوقت الذي كانت فيه واشنطن الشرطي العالمي مر، ولنأخذ سوريا وأفغانستان كمثال على ذلك، وبالنسبة لمستقبل الشرق الأوسط فيتحدد في أستانا أو سوتشي، وليس جنيف أو نيويورك”.

يشار إلى أن مؤتمر ميونيخ للأمن تأسس في عام 1963 باعتباره “لقاء لممثلي هيئات الدفاع” التابعة للدول الأعضاء في حلف “الناتو”. لكنه الآن منتدى دولي للنقاش يشارك فيه السياسيون والدبلوماسيون والعسكريون ورجال الأعمال والشخصيات العلمية والعامة من عشرات دول العالم.

ويعقد المؤتمر تقليديًا في فندق “بايريشيه هوف” الواقع في المركز التاريخي لعاصمة أرض بافاريا الفدرالية. ويتميز مؤتمر ميونخ بأنه لا يتم خلاله توقيع أي بيانات ختامية أو اتفاقيات. ومع ذلك يعتبر هذا المؤتمر مكان اجتماع مهم ومحايد نسبياً للسياسيين والدبلوماسيين ذوي المستوى العالمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: