الرئيسية / شؤون دولية / طهران تسلم برلين معتقلا مقابل إيراني مطلوب لدى واشنطن

طهران تسلم برلين معتقلا مقابل إيراني مطلوب لدى واشنطن

قال متحدث السلطة القضائية الإيرانية، غلام حسين إسماعيلي، إن طهران سلمت برلين ألمانيا معتقلا لديها مقابل إيراني مطلوب لدى الولايات المتحدة.

وذكر إسماعيلي، في مؤتمر صحفي بثه التلفزيون الرسمي، اليوم الثلاثاء: “قدمت الولايات المتحدة الأمريكية دعوة ضد مواطن إيراني بتهمة التحايل على العقوبات التي فرضتها على إيران، وتم اعتقال الشخص في ألمانيا”.

وأوضح: “حاولت الولايات المتحدة نقل المواطن الإيراني من ألمانيا إلى الولايات المتحدة، لكننا تمكنا من مبادلته مع برلين بسجين ألماني في إيران”.
وأضاف: “منذ مدة، تم اعتقال مواطن ألماني بتهمة تصوير أماكن عسكرية في البلاد، وحكم عليه بالسجن ثلاث سنوات. اشترطنا تبادل هذا المواطن الألماني مع المواطن الإيراني الذي اعتقل في ألمانيا”.

وتابع: “يوم السبت الماضي، تم التبادل، وعاد المواطن الإيراني من ألمانيا، وتم إرسال المواطن الألماني إلى بلاده يوم الاثنين”.

وكان عباس موسوي، المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، قد أعلن أمس أن مواطنا إيرانيا كان معتقلا في ألمانيا عاد إلى بلاده بعد جهود دبلوماسية للإفراج عنه.

وأوضح موسوي أن “الرجل، يدعى أحمد خليلي، عاد برفقة وزير الخارجية محمد جواد ظريف الذي كان في ألمانيا لحضور مؤتمر ميونيخ للأمن”، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية “إرنا”.

وقال موسوي وفقا لما نقله التلفزيون الرسمي: “السيد أحمد خليلي، وهو مواطن إيراني اعتقل في ألمانيا بطلب من وزارة العدل الأمريكية وكان معرضا للتسليم لأمريكا بحجة أنه خالف العقوبات الأمريكية القاسية وغير القانونية، أُفرج عنه الليلة الماضية وعاد للوطن مع وزير الشؤون الخارجية”.

وأضاف بأن الإفراج عنه تم من خلال “مشاورات دبلوماسية مكثفة وبالتعاون الفعال من القضاء (الإيراني) وجهاز المخابرات التابع للحرس الثوري”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: