الثلاثاء , أبريل 7 2020

الرئيسية / كتاب وشعراء / أذوب فيه بقلم مريم الأحمد سوريا

أذوب فيه بقلم مريم الأحمد سوريا

أيها الليل.. ألمحُ حذاءَك الأبيض
تحت السرير.
أيها القطّ الصغير على نافذة مطبخي..
تفضل نشوي الحزن حياً..
أيها الحزن.. سمعت أنك.. شهي..
لماذا أطراف دمك مريرة؟
أيها الله..
فوق المعرفة..
لا تطالبني بالتناغم مع كون مجنون..
الخصب دمي..
و القحط.. ذيل الليل الوردي على نافذة
قلبي..
أيها النهار.. ألا يمكن لك أن تسرعَ بالإختباء
أطلقتُ نمورَ الدهشة خلف بياضك..
أيها الحذاء الممزق..
ما ذنبي.. أنا..؟
إن كان قانون الجاذبية.. يمرّغني
في الدروب..
أيها التراب.. لا تدفنني حيةً..
قطتي مجنونة ستمزقها..
لا.. ستمزقك..!!
بمخالب الليل..
يا دربي الملتصق بحذائي..
أصدر أوامرك للشمس
أن تميل قليلاً عن قلبي..
ها أنا أذوب..
على نافذة البياض..
و الله..
لن يذبل.. و هو بكامل الضوع..
و لن..أذوب إلا فيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: