الرئيسية / حوادث وقضايا / مليون جنيه تعويض لمصرية بعد إصابتها من زوجها….بالايدز

مليون جنيه تعويض لمصرية بعد إصابتها من زوجها….بالايدز

حصلت سيدة مصرية على تعويض مالي بلغ مليون جنيه وذلك بعد أن انتقلت لها عدوى مرض الإيدز من زوجها.

وقضت المحكمة بتعويض مليون جنيه للزوجة ونجلتها، للتعويض عن إصابة الزوجة بمرض الإيدز من زوجها الذي تزوجها وهو يعلم بإصابته بالمرض، كما قضت بتحميل الزوج مصاريف الدعوى وأتعاب المحاماة،

وترجع قصة اكتشاف الزوجة لمرضها إلى أنه أثناء متابعتها للحمل من أحد الأطباء، وإجرائها للتحاليل، سألها بعد مشاهدته النتيجة إن كان أحدًا من أهلها مصابًا بالمرض، مما تسبب في صدمة لها، إلا أنها قامت بإجراء التحاليل في معمل آخر، وأكدت النتيجة أقوال الطبيب.
وبدأت الزوجة بعدها تتبع تصرفات الزوج، واكتشفت أنه يتعاطى أدوية لعلاج الإيدز، وعرفت أنه كان يعالج من المرض من قبل زواجها وتزوجها وهو يعلم بحقيقة مرضه.

وقال عمر جوهر، محامى الزوجة، إنه قدم للمحكمة إفادة من الإدارة المركزية للشئون الوقائية ومديرية الصحة بالإسكندرية تفيد أن المدعى عليه يحمل فيروس نقص المناعة الإيدز من قبل الزواج من موكلته، مشيرًا إلى أن ما دفع الزوجة لرفع دعوى التعويض، هو أن الزوج رفض دفع مبلغ 750 جنيه شهريًا تكاليف علاجها حسب ما حكمت به جلسة عرفية بين الأسرتين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: