أخبار عاجلة

الرئيسية / أخبار الرياضة / سعيد وهبة يكتب : رجاء لقناة الأهلي بعد وفاة “عمرو مصطفى” مفجر قضية “فساد الكاف”

سعيد وهبة يكتب : رجاء لقناة الأهلي بعد وفاة “عمرو مصطفى” مفجر قضية “فساد الكاف”

ارجو من أبنائي واخوتى فى “قناة الاهلى” والدكتور “محمد العدل” عمل تقرير اخبارى عاجل عن فقيد الاهلى الراحل سليل العائلة الاهلاوية عمرو فهمى السكرتير العام السابق وبطل معركة فساد الكاف فهو الذى كشف فساد حكام الكاف الذين ظلموا الاهلى جهارا نهارا وهو الذى فضح فساد الحكم البتسواني الذى ظلم الاهلى لحساب النجم الساحلي وكشف عن إقامته فى تونس لمدة سنتين فى أحد الفيلات بمنطقة البحيرات بالعاصمة التونسية.
عمرو كان يستعد لخوض انتخابات الكاف العام القادم منافسا ل احمد احمد وقام بعمل اللوجو الخاص يترشحه إلا أن القدر لم يمهله، بسبب انتشار سرطان الصدر الذى داهمه قبل ثلاث سنوات وعجل برحيله قبل أن يتم معركة تطهير الكاف التى بدأت تؤتى ثمارها بتقرير شركة PWC المكلفة بمراجعة حسابات الاتحاد الافريقى والتى كشفت عن مخالفات ماليه مهولة وفقا لما نشرته صحف نيويورك تايمز وواشنطن بوست
عمرو هو مفجر قضية فساد الكاف التى دفعت الفيفا لتشكيل لجنة لمراجعة مخالفاته المالية والإدارية والاستعانة باحدى شركات مراجعة الحسابات العالمية. ما كشف عن مخالفات بنحو 24 مليون دولار
كان عمرو قد تقدم بملف كامل عن مخالفات احمد احمد المالية للفيفا بعدما قدم استقالته من الكاف على إثر خلاف مع رئيسه احمد احمد
عمرو فهمى ينحدر لعائلة كروية اهلاوية عريقة فوالده هو مصطفى فهمى سكرتير عام الكاف لسنوات طويلة قبل توليه رئاسة لجنة المسابقات بالفيفا. وجده هو مراد فهمى لاعب الاهلى فى الأربعينيات وعضو اتحاد الكرة السابق وثالث واطول من تولى منصب سكرتير عام الاتحاد الافريقى لكرة القدم من 1961 إلى1982
اسكنه الله فسيح جناته وألهم أسرته وذويه الصبر والسلوان
مات عن 37 عاما بعد صراع مع مرض السرطان
عمر قصيرجدا .. ولكنه ترك بصمة زاهية فى الكاف عصية أن يمحوها الزمان
تولى عمرو فهمي مهمة سكرتير عام الكاف خلفًا للمغربى هشام العمراني قبل أن يتعرض للإقالة بسبب اتهام أحمد أحمد رئيس الكاف بالفساد ، وكانت جسارة كبيرة جدا منه لم يقدم عليها أحدا من قبله ، وخرج من الكاف شامخا مرفوع الرأس
تخرج فهمي من قسم إدارة الأعمال في الأكاديمية البحرية للعلوم والتكنولوجيا عام 2004، وحصل على ماجستير الإدارة الرياضية من الفيفا، ونجح في اجتياز دبلومة الفيفا في إدارة وتسويق كرة القدم عام 2006، والتحق بالعمل في الكاف كمساعد مدير إدارة البطولات الدولية بين 2007 و2010 واستمر حتى 2015
وعمل كمساعد منسق ببطولة كأس العالم للشباب في تركيا 2013، كما عين مديرًا عامًا لبطولة أمم إفريقيا 2011 إلى 2014 للمحليين، وبعدها مديرا لبطولتي كأس الأمم الأفريقية 2013-2015، وعمل كمساعد منسق في أولمبياد ريو دي جانيرو 2016
رحمه الله تعالى رحمة واسعه وأسكنه الفردوس الأعلى وألهم اهله وذويه وكل محبيه الصبر والسلوان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: