الرئيسية / تقارير وتحقيقات / أشرف الريس يكتب عن: ذكرى تعيين خورشيد باشا والياً لمصر

أشرف الريس يكتب عن: ذكرى تعيين خورشيد باشا والياً لمصر

فى مثل هذا اليوم مُنذ 216 عاماً و بالتحديد فى 27 / 3 / 1804م خورشيد باشا العُثمانى يتسلم مهام منصبه الجديد كوالياً على مصر بعد أن أصدر الباب العالى العُثمانى فرماناً بتعيينه فى ظهيرة اليوم الذى يسبقة ( 26 ) و هو أول والى عُثمانى يُخلع بثورة شعبية عارمة و بإراده مصرية وطنية خالصة فى العام التالى مُباشرة من تعيينه ! و بالتحديد فى 2 / 5 / 1805م …
ولد خورشيد باشا فى القوقاز و كان والده راهب مسيحى كاثوليكى و فى شبابه ” خورشيد ” تحول للإسلام و نظراً لكونه واحداً من حَرس السُلطان المُخلصين ” محمد الثانى ” فتولى مَناصب عُليا و مُختلفه فى الدولة فيما بعد إلى أن تم تَعينه عُمدة للأسكندرية بعد جلاء الفرنسيين عن مصر عام 1801م …
و فى 2 مايو عام 1805م ثار الشعب المصرى ضد الوالى العثمانى خورشيد باشا الذى كثرت مَظالمه و خاصة بعد تعيينه لوزير مالية مملوكى يُدعى ” عُثمان البرديسى ” و الذى بالغ فى فرض الضرائب على الشعب مما عجَل بقيام الثوره فى أنحاء القاهرة ردد فيها المُِتظاهرون فى هتاف جماعى ” إيش راح تاخد من تفليسى يا برديسى ” و إجتمع العُلماء بالأزهر و أضَربوا عن إلقاء الدروس و أغُلقت دكاكين المَدينة و أسواقها و إحتشدت الجماهير فى الشوارع و الميادين يضجون و بَدأت المُفاوضات مع خورشيد لعزل البرديسى أو الرجوع عن تصرُفاته الظالمة فيما يَخص الضرائب و مُعاملة الأهالى و لكن هذه المُفاوضات فشلت فشلاً ذريعاً فطالبت الجماهير بخلع الوالى …
و فى 13 / 5 / 1805م قرر الزُعماء فى دار الحِكمة بشارع ” القصر العينى ” بوسط القاهرة عزل خورشيد باشا و تعيين محمد على بدلاً منه بَعد أن أخذوا عليه شرطاً بأن يَسير بالعدل و يُقيم الأحكام و الشرائع كما ينبغى لها أن تُقام و يُقلع عن المَظالم و إلا يَفعل أمراً الا بمَشورة العُلماء و أنه متى خالف تلك الشروط عزلوه و إضطر الباب العالى رغماً عن أنفه للرضوخ لهذا الأمر …
و فى يوم 16 مايو 1805م رفَض محمد على فى بادئ الأمر هذا التعيين حَتى لا يُقال أنه المُحرض لشيئ ما فى نفسه و لكن مع الإصرار قَبِل ما أُملى عليه و إنتهى الأمر بعزل الوالى خورشيد باشا و نجاح الثوره الشعبية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: