الرئيسية / كتاب وشعراء / أنا المرهون.والظمأن ، الشاعرباسم مهدي

أنا المرهون.والظمأن ، الشاعرباسم مهدي

وحق
صافنات الهوى
وعاشقات
خليل الليل
تناثرت وتوهجت
وتراقصت وتناغمت
والروح أنتشلت
قربان لها
والغروب توسد وتشبك بأطراف ردائها
فتلملمت بشتات الضباب
بنسماتها الباردة
فأنحنيت
كصوت الحنين
والعبير خمورها
والفاتن يطلبها
والدفئ صدورها
والقمر أنار بشغفها السكران
واﻻرض
أعذروني
تدور
وتميل برقتها
وبخصرها القاطع
أحمر الرمان
فكيف
وأنا
المرهون
والضمأن
والحلمان
واﻻكثر شهادة
و
الطفولة نسيجها
فعرفتها
الام
ﻻنها رسمت ملامحي
فكنت
فراشاتها
— باسم مهدي —

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: