الأربعاء , مايو 27 2020

الرئيسية / كتاب وشعراء / لوحة لبلد عائم …… شعر : حمزة فيصل المردان

لوحة لبلد عائم …… شعر : حمزة فيصل المردان

( لوحة لبلد عائم )…
ل… حمزة فيصل المردان – العراق – بابل
/ – تعالى الصراخ
خرج القلم من بين الاوراق
كما ولدته امّه…
الشاعر حدّق مترقبا
القرّاء ، سدّوا الطرقات…
المتظاهرون ،…
ردّدوا آخر اغنية لفيروز…
وغيرها… لعبد الحليم حافظ
واخرى ، لام كلثوم… ،
النحّاة ، رفع اصبعه العائب كي يقطعه
الشعراء ، افرغوا جيوبهم من القلق
تآزروا…
في محنة البلد
شدّوا وثاق الحياة
على قارعة الموت. ..
اللحظات تمرّ ثقيلة
وانا اسجّل اخر نكتة
لاغيض بها نادل المطعم القريب
من المواجهة…
الاعمى ، استبدل عينيه
بظل بسمة لصبيّة لم تبلغ الحلم
الشحّات نسي نفسه
وهو يلتهم بقايا الطبق المغري
الذي قُدِّمَ لهُ مجانا
الجسر فرح كثيرا باللوحات التي اثثها الصخب الطافح من الفرشاة
الخيام شتلات مواجهة لاتنضب…
الخطى أسْفلَهُ مناورة
والسيارات فوقه
تبتكر الانشاد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: