الثلاثاء , يونيو 2 2020
الرئيسية / كتاب وشعراء / من قاموس الحب……شعر سعيد ذيبان /العراق

من قاموس الحب……شعر سعيد ذيبان /العراق

لكِ عِندي مِن الحُبِ ما لا يُطاقُ……
غرامٌ و كلامٌ و أحلامٌ واشواق
هكذا العذابُ مدونٌ بشريعة العشقِ ……
فمقدورٌ ان نتعذب لاننا عشاقُ
لا تصمتي يا عاشقة فالصمت مُحرم ….
لأن الصمت بحد ذاتهِ اشتياقُ
ما أنا الذي أعاتبك عن النوى …
فتعاتبك الاقلام و الحِبرُ و الاوراقُ
وأنتِ في فؤادي مزروعة كوردةٍ …
وما مصير الوردةِ اذا طالَ بها الفراقُ
فكم رجوتكِ بالحديث وانتِ اهملتِ …
وكم تركتِ في قلبي ناراً و فيها احتراقُ
أنا طيرٌ احلِق في هواكِ دوماً …
فكيف يطير الطير ان لم تبقى افاقٌ؟
ومَن يُداوي الجرح الذي تركتيه …
بصدري غيركِ؟ ودمي لأجلكِ مُراقٌ
ان قلبي سينبضُ بغرامكِ يا رائعة…
وان الدمع في عيني دوماً رقراقٌ
سامحيني انتِ على جنوني …
فلم يزل قلبي لهواكِ خفاقٌ
و سامحيني اذا خيبتُ ظنونكِ …
فصورتُكِ ما زالت تحتفِظُ بِها الاحداقُ
ثم سامحيني اذا ظلمتُكِ الان …
لأن شمس حياتي ليس فيها اشراقُ
اسكري بنشوة الحُبِ يا حياتي …
واسكُبي كأساً وان مر بها المذاقُ
فما اطيب المُلتقى بعد الفراقِ …
كُلَ يومٍ يمضي و انا اليكِ اشتاقُ
ما ارى في العشقِ كفرا ابداً …
فبالحُبِ نحيا و تحيا بنا الافاقُ!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: