كتاب وشعراء

في ساعة الضجر: بقلم الشاعر حيدر هوري من سورية

في ساعة الضجر..
أبحث عن طباعنا في ذاكرة الحيوانات..

الشهوة..
قطة ارتكبت خطر العناق
عندما تعثرت بشباطها، أمام أنثى التراب،
فنست إنسانها الذي
يخجل من سوءته في العلن.

القبلة الأولى..
كانت محض وداع للعصافير في شرك الصياد،
فالخيوط كلما تشابكت على الأجنحة
التهبت مناقيرها ليشتعل الوداع أكثر..
الصيادون أولياء القبل الأولى

الثعلب بريء من الخداع،
تظاهر الطريدة بالموت أصل الحيلة،
قابيل ظاهر الموت، وهابيل حيلته القاتلة.

الحب..
عيون كل الحيوانات التي قتلنا صغارها أمامها
حتى نطعم وحش الجوع..
العيون توقظ فينا الحب؛ نخاس القلوب الموحلة..

الحرب..
ذاكرة الغابة التي ضاعت وحملها الإنسان..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى