الأربعاء , مايو 27 2020

الرئيسية / تقارير وتحقيقات / روسيا والسعودية تتفقان على المضي قدما في استقرار سوق النفط

روسيا والسعودية تتفقان على المضي قدما في استقرار سوق النفط

أعلن رئيس الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة، كيريل دميترييف، اليوم الخميس، أن روسيا والمملكة العربية السعودية اتفقتا على المضي قدما في الصفقة التي تهدف إلى استقرار الوضع في سوق النفط، التي لن تشارك فيها فقط دول أوبك + فحسب، بل ستشارك دولا أخرى أيضا.

وقال دميترييف في مقابلة مع تلفزيون بلومبرغ “حقيقة أن روسيا والمملكة العربية السعودية وضعتا جانبا بعض الخلافات واتفقتا على المضي قدما في صفقة لا تشمل فقط أوبك +، ولكن أيضا الدول الأخرى التي تشارك في استقرار السوق، هي لحظة تاريخية ومهمة للغاية”.
ودعا الأمين العام لمنظمة “أوبك” محمد باركيندو منتجي النفط إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لتحقيق الاستقرار في سوق النفط، حتى لو لم يكن ذلك سهلا.

واتفقت مجموعة “أوبك+”، خلال اجتماعها اليوم الخميس عبر الفيديو كونفرانس، من حيث المبدأ على خفض إنتاج النفط بمقدار 10 ملايين برميل يوميا في شهري مايو/ أيار ويونيو/ حزيران، إلى جانب 5 ملايين برميل من إمدادت منتجين آخرين.

ويشار إلى أن دول “أوبك+” لم تتوصل يوم 6 آذار/مارس الماضي، لاتفاق على تغيير معايير الصفقة لخفض إنتاج النفط أو تمديده. وبينما اقترحت روسيا الحفاظ على الشروط القائمة، عرضت المملكة العربية السعودية زيادة خفض إنتاج النفط. ونتيجة لذلك ، تم رفع القيود المفروضة على إنتاج النفط في الدول الأعضاء في التحالف السابق اعتبارًا من 1 نيسان/أبريل. وانخفضت أسعار النفط في آذار/مارس في ظل ذلك وكذلك بسبب تفشي الفيروس التاجي ، بمقدار مرتين تقريبًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: