السبت , مايو 30 2020

الرئيسية / كتاب وشعراء / بعد أيام و قد يئستُ تماماً أن أراك مجدداً …….. بقلم : محمد السقاف

بعد أيام و قد يئستُ تماماً أن أراك مجدداً …….. بقلم : محمد السقاف

بعد أيام وقد يئستُ تماماً أن أراك مجدداً ،
قادتني قدماي للمرور بشارعكِ، وكانها أبت
إلا أن تمر منه ، رأيتكِ مصادفةً عند”بائع الخضار”
ويالها من مصادفةً ، شعرت بنبض قلبي قد تغير في ثواني ..
بل أني شعرت أن الدماء قد تدفقت في شراييني فجأةً ، وكأنني أمام “نهاية العالم” ..
حينها أردت أن أتقدم بشدة للنهاية ، أراد كل مافيّ أن يحسم هذا الأمر …
فاليس لدي نية أن أبقى متفرجاً من بعيد ،
لقد عزمت أن أفعل شيئاً ، وحقيقةً ليس لدي
فكرة عما يجب فعله …
لكني خفت أن تضيع هذه الفرصة لانها لن
تتكرر أبداً ،
قررت التقدم وعدم التراجع ،
ففكرة المجازفه قد سيطرت عليّ ،
أما أن أمتلك قلبك
أو تقودني النهاية ….للنهاية ،
في كلا الحالتين أرحم من البقاء
متفرجاً من بعيد ،
قد يخسر الشجاع وقد يكسب ،
ولكن الجبناء يخسرون دائماً .

#لها_تكمله
#الجزء_الثاني
#محمد_السقاف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: