الثلاثاء , يوليو 14 2020
الرئيسية / شؤون دولية / خبير أمريكي: تجاوب واشنطن مع أزمة كورونا كان “بطيئا جدا”

خبير أمريكي: تجاوب واشنطن مع أزمة كورونا كان “بطيئا جدا”

اعتبر ريتشارد جيه مولوت، المدير التنفيذي للتحالف العام الأمريكي للرعاية طويلة الأجل، أن تجاوب سلطات بلاده مع أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة)، كان بطيئا جدا.

جاء ذلك في مقابلة مع “RT”، اليوم، السبت، أشار فيها إلى أن تفاعل السلطات في هذا المجال، كان “بطيئا للغاية”، مضيفا: “كان ذلك بارزا بصورة واضحة في دور المسنين”.

وأضاف مولوت: “كان بمقدور الدولة، أن تقلل من مستوى الخطر بالنسبة للمرضى في دور رعاية المسنين”.
وأوضح: “لكن للأسف، تجاهلت الحكومة الفيدرالية بعض علامات ما كان يحدث، وكان رد فعلها شديد البطء بشكل عام”، مضيفا: “في بعض الولايات، بلغت الوفيات في دور رعاية المسنين نسبة 30- 50 في المئة، من معدل الوفيات في الولاية.

وتابع الخبير الأمريكي: “هذا على الرغم من أن نسبة المسنين تبلغ فقط واحد في المئة من إجمالي السكان”.

وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة) 4.6 ملايين مصاب، بينهم أكثر من 310 ألف حالة وفاة.

وكانت بداية ظهور الفيروس في الصين، في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي، التي وصل عدد المصابين بها إلى نحو 84 ألف إصابة، بينما أصبحت الولايات المتحدة الأمريكية تحتل المركز الأول عالميا بعدما وصل عدد المصابين فيها أكثر من 1.4 مليون شخص، وأكثر من 88 ألف حالة وفاة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: