الخميس , يوليو 2 2020
الرئيسية / كتاب وشعراء / للقابضين على زناد الحرب ……. بقلم // محمد جمال الحميدي

للقابضين على زناد الحرب ……. بقلم // محمد جمال الحميدي

#محمد_الحميدي
.
.
.
للقابضين على زناد الحرب، يصنعون
الموت لأبناء بلادي رصاصةً رصاصة:
عيدكم تعيس، يكتظ بصراخ
الثكالى واليتامى، ولعنات ملائكة
السماء المُغطاة بِأدخنة الغارات !!

للذين أقسموا بِالحفاظ على الوطن،
ثم باعوه، مقابل شقراء وفندق
يحمل على جبينه خمس نجوم،
وقارورة نبيذ فاخر:
لاطاب لكم عيد !!

للذين سلموا مفاتيح حصوننا الأخيرة
للعدو، وذبحوا الوطن قربانًا أمامه،
ورقصوا معه بِنشوةِ المنتصر:
لقد خبزنا في تنانير الذل قلوبنا،
وتطهرت آثامنا، وأنتم قتلتم الرب
علنًا حين أفرغتم شهوة طمعكم
بين أكواخ الضعفاء !!

لاتقلقوا !!
لم نمت بعد، فما زلنا نمارس طقوس حياتنا
المعتادة،
نأكل خيبتنا كلما تضورنا
جوعًا لأوطاننا، ونرتدي أحزاننا الفضفاضة
كلما جاءتنا
منظمات الإغاثة، فإياكم
والقلق؛
تهنئتكم لاتغني أو تسمن
وطني من سلام !!

2020-5-24

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: