الأربعاء , يوليو 8 2020
الرئيسية / أخبار مصر / وزارة الصحة المصرية تعلن نتائج التحقيق في وفاة “طبيب المنيرة”

وزارة الصحة المصرية تعلن نتائج التحقيق في وفاة “طبيب المنيرة”

أصدرت وزارة الصحة المصرية، اليوم الثلاثاء، بيانا رسميا، أعلنت فيه نتائج التحقيق المبدئية في وفاة طبيب مستشفى المنيرة الدكتور وليد يحيى عبد الحليم، إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وقالت الوزارة في بيانها، إن “وليد يحيى عبد الحليم، بدأت أعراض فيروس كورونا تظهر عليه في يوم 18 مايو 2020، وتمثلت في ارتفاع في درجة الحرارة، فتم إجراء مسحة له في اليوم نفسه، وإرسالها إلى المعامل المركزية، وفي اليوم التالي 19 مايو، ظهرت نتيجة التحاليل إيجابية لفيروس كورونا، وتم إعطاء الطبيب العلاج اللازم طبقا للبروتوكول العلاجي”.
وأضاف أنه “بتاريخ 22 مايو 2020 حضر الطبيب إلى مستشفى المنيرة نتيجة ظهور بعض الأعراض كآلام بالصدر وضيق بالتنفس، وتم حجزه في نفس اليوم بالمستشفى، وتم التنسيق على الفور لنقل الحالة إلى مستشفى مدينة نصر للتأمين الصحي يوم السبت الموافق 23 مايو”.

وتابعت وزارة الصحة: “تم إعطائه الأدوية اللازمة والعلاج المتبع طبقا لبروتوكولات العلاج المتبع لوزارة الصحة والسكان إلا أنه حدث توقف فى عضلة القلب ولم يستجيب لمحاولات الإنعاش القلبي الرئوي، ووافته المنية صباح يوم الأحد 24 مايو 2020”.

وأشار البيان إلى أن “التحقيقات المبدئية كشفت عن وجود بعض أوجه القصور الإداري فى التعامل مع الحالة داخل المستشفى”، مؤكدا أن “اللجنة المشكلة للتحقيق تعكف حاليا على التحديد الدقيق للمسئولين عن هذا القصور، ومسئولية كل منهم، تمهيدا لاتخاذ الإجراءات الإدارية اللازمة تجاههم، وسوف تعلن الوزارة تلك الإجراءات فور انتهاء اللجنة من تحقيقاتها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: