الخميس , يوليو 2 2020
الرئيسية / كتاب وشعراء / كفاكَ عناداً……شعر مي إبراهيم

كفاكَ عناداً……شعر مي إبراهيم

كفاكَ عناداً فأنا ما عدت أحنُّ إليكَ

أنام ُ وحيدةً كفراشةٍ
تحني رأسها على حُلمٍ هاديءٍ
وتصحو صباحاً
تَفرِدُ الدنيا أملاً تحتَ جناحيها

فكلّ أبتساماتي
وخصلاتَ شعري المبعثرة
بريقَ عيناي
وذكرياتي

هي لي!

لن أتقاسمها معك على فنجانِ قهوةٍ
ويدايَ النحيلتان
وأثار أقدامي على عُشبِ الحدائقِ
لي!

كفاكَ عناداً!
فوحي قصائدي
وشوق العِلم في أفكاري
ورحلاتي القريبة والبعيدة
والصخور التي أتكأ عليها عندما اتعب
ومياه البحر صيفاً وهي تغمر ذرات وجودي
لي.. هي لي!

وكؤوس الشاي في المساء
وأوجاع ذاكرتي..
طلاء اضافري
ومواء َ قطتي
ودبيب َ الشيب في رأسي
لي!
كلهُ لي!

فلا تُعاندَ الرحيل!
فحتى رحيلي هو لي!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: