الخميس , أغسطس 13 2020
الرئيسية / أخبار مصر / شيخ الأزهر يطالب العالم بدعم مصر في أزمة سد النهضة

شيخ الأزهر يطالب العالم بدعم مصر في أزمة سد النهضة

دعا شيخ الأزهر أحمد الطيب، العالم العربي والأفريقي ودول العالم لأن تقف إلى جوار مصر لضمان حقوقها المائية بصورة كاملة، والتوصل إلى حل سلمي في قضية سد النهضة الإثيوبي.

وكتب شيخ الأزهر، على صفحته الرسمية على “فيسبوك”، اليوم الثلاثاء: “النيل هو شريان الحياة لمصر التي كانت دائما ولا تزال داعيةَ سلام واستقرار للجميع”، مضيفا: “لذلك فإن دفاعها عن حقوق شعبها في الحصول على حصته المائية واجب لا يحتمل الجدل ولا يقبل التهاون”.

وتابع: “إذا كان معلوما أن أحدا لا يستطيع أن يصادر حق إثيوبيا في التنمية والاستفادة من النهر، فإن أحدا أيضا لا يستطيع أن يصادر حق الشعب المصري التاريخي في مياه هذا النيل”.

وقال الشيخ أحمد الطيب: “على المجتمع العربي والأفريقي أولا والدولي ثانيا أن يبادر – ودون إبطاء – إلى الوقوف إلى جوار مصر ومساندتها للوصول إلى حل سلمي مناسب يضمن حقوق مصر المائية كاملة في هذه القضية المصيرية، ليبقى نهر النيل دائما شريانَ خير وسلام”.

يشار إلى أن وزير الخارجية المصري، قال أمس أمام مجلس الأمن الدولي، عبر الفيديو كونفرانس، إن أزمة سد النهضة تهدد رفاهية ووجود الملايين من المصريين والسودانيين.

وأضاف، قضية سد النهضة “لها تبعات مهولة على الشعب المصري تتطلب منا بذل الجهود والتعاون فيما بيننا للوصول لحل عادل لهذه القضية”.

وأكد الوزير شكري، أن أزمة سد النهضة تهدد مورد المياه لـ100 مليون مصري وتشكل مخاطر على أمة بأثرها. لذلك لجأت مصر لمجلس الأمن لتجنب التصعيد في هذه الأزمة.

وأشار إلى أن مصر تدرك أهمية سد النهضة للشعب الإثيوبي، لكنه يحيق المخاطر بالمصريين والسودانيين والإثيوبيين إذا تم ملؤه من طرف واحد دون اتفاق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: