السبت , أغسطس 8 2020
الرئيسية / كتاب وشعراء / فسيفساء الوجع……شعر مؤيد الشايب

فسيفساء الوجع……شعر مؤيد الشايب

يا صاحبي مالي أراكَ مُعاتِبًا؟
يا صاحبي لا ذنب لي فيما جرى

يا صاحبي ممَّن سنأخذُ ثأرنا؟
زمنٌ تبدَّلَ عاد فينا القهقرى

لم يبقَ فينا موضعٌ لجراحةٍ
مالي إذا طبع الزمانِ تغيَّرا

وطنٌ تَناسى أنَّنا من أهلِهِ
يا ليتهُ ما باع فينا واشترى

لو قلتَ إنَّ القتلَ أصبحَ شائعًا
سيقولُ إنَّ القتلَ كان مُبَرَّرا

لو قلتَ إنَّ الفقرَ يملأُ أرضَنا
سيقولُ إنَّ الفقر كان مقدَّرا

من دونِ خلق الله صرنا لعبةً
يأتي إلينا من أرادَ ليسخَرا

يا صاحبي كلّ المنافذِ أُغْلقتْ
وأظنُّ أنَّا ذاهبانِ لقيصرا

هذي حروب الأهلِ فيما بينهمْ
وطنٌ يسيرُ إلى الجحيمِ مُبعثَرا

هذي بداية ضعفنا وسقوطنا
يَحتلُنا من سوف يسرقُ أكثرا

يا صاحبي فلتبكِ عينكَ حالَنا
فشؤوننا بين الشعوبِ كما تَرى

لا مهربٌ من موتِنا وفنائِنا
ما دام شعبي غائبًا ومُخدَّرا

لا بدَّ أن نجلي سوادَ قلوبنا
وعقولُنا لا بدَّ أن تَتَحرَّرا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: