الجمعة , أغسطس 14 2020
الرئيسية / كتاب وشعراء / سحر نمر تكتب …ازدواجية الروح

سحر نمر تكتب …ازدواجية الروح

نهاية مشهد يوميات تراجيديا مأساوي قديم …
كالعادة والمعتاد تكون البدايات أروع مايكون أشبة بزخرفة فنية أتقنها ساحر مجنون فسكب كل مهاراته الفنية بداخلها ولم يبالي ،دائماً تبدأ الحقيقة بالظهور عندما تجتمع عدة مواقف تسطع كشمسٍ في أوج النهار فتذيب ثلوج الزيف رويداً رويدا تكتمل تمامًا وتتضح الصورة عندما تتراجع بالزمن قليلاً وتربط الأحداث الدرامية في حلقة ٍ واحدة فيرد الله وقتها لك بصيرتك التي عُميت وقلبك الذي كان غافلاً لقد حصل التحول التام من أقصى اليمين لأقصى اليسار.
فما عادت تجدي نفعاً كل كلمات التمنى سيتوجب عليك العيش بزي المترف السعيد وتتقن ذلك الدور الذي يخفي شخصك الكئيب ستدفع ثمن فتات السعادة ماتبقى من عمرك مازرعته بالأمل ستجنيه بأرض اليأس لست ُ هنا ياعزيزي لأقرأ عليك تعويذتي السلبية ولكن هذه الحقيقة المرة فخلف ابتسامتى وسعادتي ألف رُ كن محطم أشبه بزجاج مكسور خلط مع قطع حلوى ذات اللون الشفاف ، لايكفي مامررت به من زيف بل وجب عليك تحمل الألم ، فدع ظاهرك ملونا تُحسد عليه وادفن بداخلك رُكنك الأسود فلا يداً بالكون ستكفكف دمعك إلا يداك ولا حضن سيحويك إلا ذرعاك فاختصر الحديث وابتسم دع نورك للناس واخفي انطفاءك الذي بعمر الزهور في مقبرة قلبك لابأس ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: