الثلاثاء , أغسطس 11 2020
الرئيسية / فيس وتويتر / د.عبد الله عويل يكتب :اتفاق الرياض والتحليلات البائسة

د.عبد الله عويل يكتب :اتفاق الرياض والتحليلات البائسة

يتحفنا بعض السياسين، بتحليلات مدرسية، حول اتفاق الرياض، ويرون فيه الخلاص لكل مشاكل البلاد، ويفيضون في المقدمات، ويستحضرون كل مفاهيم الأيديولوجيا للوصول إلى اقناعك، بأن اتفاق الرياض، نتاج عبقرية عصرت فيه مقولات المنطق، والفلسفة من افلاطون حتى سارتر. الواقع ان اتفاق الرياض، هو اختيار براجماتي من الراعي للاتفاق والضامن، جوهره، وضع اليد على عدن، وإخراج الطرفين إلى ملعب خارج المدينة لممارسة هواياتهما المعتادة. أما القضايا التي بدت لكل طرف انها مكاسب، فقد تركت صياغاتها مفتوحة يفسرها كل طرف على هواه.ولم يلتفت القادة الاشاوس، إلى تقسيم الجنوب إلى مناطق نفوذ نتيجة حروب خاضها الطرفان وكل منهما يعتقد واهما أن هدفه قد أصبح قريبا.
ولم يتوقف الأمر عند هذه النتيجة بل ذهب البعض إلى الالتحاق بركب الضغط لتنفيذ الشق السياسي لاتفاق الرياض، بحسابات قائمة على التنظير المطلق الذي يبسط المصالح لدرجة السذاجة، بل وتضبيط الحكومة القادمة وهندستها على هذه الحيثيات التي لا موقع لها في أذهان التحالف صانع القرار. أؤكد أن السياسة عملية لايجمعها مع التنظير سوى قيادات صالحة لكل زمان ولم تخرج من ربقة الأيديولوجيا والشعاراتية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: