ثقافة وفنون

يَصيدُني الحزن….قصيده للشاعره مني محمد

يَصيدُني الحزن كل ليلة فأنزفُ وحدي ذكرياتي
أمسحُ الجرح بصورٍ وأضمّدُه بدمعاتي
وحيدة أنا …
أقلبُ الأيام وأكسرُ صمت ساعاتي
متعبة
من نفسي
من حكاياتي
متعبة من توبتي المتكرره …
… أتوب عن قلبي وعن وَجدي وغيماتي
ثم أعود رافعة جميع راياتي
أراقب كل مايجري من خلف جدار المسافات
أنفضُ ألمي
أغسل جروحي بالغناء والبكاء
أنّزع رصاصات الخذلان رصاصة رصاصة
فتلسعني إبتساماتي
أتوب عن توبة لم أتقنها …
وتذوب مع الوقت شمعاتي
حب طاعن في الخيبة أنا
أَفردُ شَعري أقصّ خصلات وأنثرها
أكتبُ شِعري أمحو كلمات وأكتبها
أغمض عينا أفتح عينا
وأغلق كل نافذة تلفحني بفوضى شوقي وانتظاراتي
كل ليلة….
أتوب عن دوراني وقصيدتي وهذياني
ثم أعود عن قراراتي
يا شرودي
ياغربتي
يا مداراتي ….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق