الثلاثاء , أكتوبر 22 2019
الرئيسية / أخبار العرب / تعرض مصور صحفي تونسي للتعذيب بعد احتجازه 5 أيام في مطار بلغراد

تعرض مصور صحفي تونسي للتعذيب بعد احتجازه 5 أيام في مطار بلغراد

صرح مصور صحفي
تونسي، السبت 5 نوفمبر أنه جرى احتجازه في مطار بلغراد لدى سفره لصربيا،
مؤكدا تعرضه للتعذيب، رغم أن كل وثائق السفر المتعلقة به سليمة و قانونية.

وأكد الصحفي التونسي
فوزي إسماعيل، الذي يعمل لحساب إحدى القنوات العربية في دولة الإمارات، أن سلطات الأمن
الصربي احتجزته في المطار، وتعرض للضرب والإهانة، رغم استظهاره لبطاقته المهنية.

وقال إنه تلقى
دعوة من صديق لبناني يعمل في مجال الإعلام للسفر إلى بلغراد، لكنه تعرض للعديد من المضايقات
دون سبب يذكر، مشيرا إلى أن الذين احتجزوه قالو له “لقد خربتم العالم أيها التونسيون”.

ودعا فوزي إسماعيل
الخارجية التونسية إلى اتخاذ موقف صارم و حاسم إزاء “هذه الممارسات المهينة ضد
المواطنين التونسيين دون غيرهم من الجنسيات الأخرى”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: