السبت , يونيو 6 2020
الرئيسية / أخبار التعليم / الجامعة الأمريكية تتجاهل ثورة طلابها ضد زيادة الرسوم الدراسية

الجامعة الأمريكية تتجاهل ثورة طلابها ضد زيادة الرسوم الدراسية

شهدت
الجامعة الأمريكية حالة من الغليان بين صفوف الطلاب، بسبب تعنت إدارة الجامعة فى
قرار زيادة الرسوم الدراسية، الأمر الذى أدى إلى تنظيم تظاهرات داخل أروقتها
وترديد هتافات مناهضة لها.

تجاهلت
إدارة الجامعة الأمريكية لليوم الثانى على التوالى مطالب اتحاد طلابها بخفض الرسوم
الدراسية، وذلك بعد تظاهرات أمس فى الجامعة الأمريكية بالقاهرة، بعد قرار إدارة
الجامعة بزيادتها بعد ارتفاع سعر الدولار فى البنوك المصرية، ما سوف يوقع الطلاب
فى أزمة حقيقة وعدم القدرة على سداد المصروفات.

يأتى
ذلك فى الوقت قد أصدرت الجامعة قراراً بزيادة قيمة القسط الثالث والأخير من الفصل
الدراسى الحالى بعد ارتفاع سعر الدولار فى البنوك، ما دفع الطلاب لتنظيم وقفات
احتجاجية داخل الحرم الجامعى لرفض هذا القرار.

هاجم
اتحاد طلاب الجامعة الأمريكية قرار إدارة الجامعة بزيادة المصروفات الدراسى، وتبنى
الطلاب هتافات وشعارات حماسية معترضين على سياسة الجامعة فى رفع المصروفات بصورة
كبيرة منها “أبويا مش حرامى”.

كما
أكد اتحاد طلاب الجامعة الأمريكية أن رئيس الجامعة فرانسيس ريتشاردونى والإدارة
سيقدمون عددا من الاقتراحات والحلول قصيرة الأجل التى من شأنها معالجة أزمة أقساط
المصروفات الجامعية، خلال الجلسة التى ستعقد يوم الأربعاء المقبل مع رئيس اتحاد
الطلاب، كما طالب الاتحاد إدارة الجامعة بوضع حد لهذه الزيادة، مؤكدين أن التعليم
حق وليس ترفاَ.

يأتى
ذلك بعد أن كشف مصدر مسئول بالجامعة الأمريكية أن فرانسيس ريتشياردونى رئيس
الجامعة، سيرد صباح اليوم الثلاثاء، على مطالب الطلاب الذين تظاهروا اعتراضا على
زيادة الرسوم الدراسية بسبب ارتفاع سعر الدولار، وذلك لم يحدث.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: