الأحد , أغسطس 9 2020
الرئيسية / أخبار العرب / سرقة مواد إشعاعية من مفاعل بوشهر الإيراني

سرقة مواد إشعاعية من مفاعل بوشهر الإيراني

كتب ـ أحمد كمال هاشم 

 أفادت تقارير صحفية إسرائيلية عن سرقة مواد نووية
خطيرة للغاية من مفاعل بوشهر النووي الإيراني، مما يثير المخاوف خلال الأيام القادمة.

وحسبما أبرزت صحيفة
جيروزليم بوست الإسرائيلية، فإن دائرة الهندسة المدنية في محطة بوشهر النووية الإيرانية
قد تعرضت للسرقة، مما يثير المخاوف حول احتمال استخدام تلك المواد من أجل تصنيع قنبلة
نووية في المستقبل، وهو الأمر الذي تخشاه إسرائيل.

وأفاد التقرير
أن المواد التي سرقت هي إيريديوم-192، وقد تم إبلاغ الوكالة الدولية للطاقة الذرية
من قبل الهيئة التنظيمية النووية الإيرانية في وقت سابق من هذا الشهر، ونتيجة لهذا
حذرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية دول الخليج كلها من هذا الأمر.

وأوضح التقرير
أن فكرة القنبلة التي يمكن أن تنفذ بتلك المواد ستكون عبارة عن جهاز تشتت الإشعاعي،
وهو سلاح مجهز بالمواد النووية، والهدف منه إطلاقه من أجل نشر الذرات النووية في الجو.

وقالت الوكالة
الدولية إن هذا العنصر النووي إيريديوم-192 هو نظير غير مستقر للغاية، وينبعث منه إلكترونات
وأشعة جاما، ومواد مشعة أخرى وتلك المواد يمكن أن تقتل البشر إذا ما تعرضوا لها.

ويستخدم الايريديوم-192
عموما في الصناعة، وتحديد العيوب في المركبات المعدنية، على الرغم من الخطر الذي يشكله
على البشر.

يذكر أن هناك تحذيرات
قد وجهت لإيران خلال الأيام الماضية بشأن تجاوز مخزونها من الماء الثقيل حتى وصل إلى
130 طنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: