شؤون دولية

النواب البولنديون يتظاهرون داخل مبنى البرلمان

تظاهر عدد من النواب
في بولندا ضد الحكومة باحتلال البرلمان مهددين بالبقاء داخله خلال أجازة أعياد الميلاد
في أحدث مظهر على تصاعد الأزمة في البلاد.

 

وقالت شبكة إيه
بي سي، إن النواب المحتجين سيستمرون في التواجد داخل القاعة الرئيسية للبرلمان لحين
استئناف الجلسات في الحادي عشر من يناير القادم.

 

ونقلت عن أحد النواب
قوله، إن التظاهر يأتي احتجاجًا على ما اعتبره تراجع الحكومة عن الديمقراطية.

 

يذكر أن الحكومة
البولندية التي يقودها حزب القانون والعدالة القومي المناهض لأوروبا قد أقرت تشريعًا
أضعف المحكمة الدستورية ووافقت على مشروع قانون قال منتقدوه إنه سينتهك حرية التجمع.

 

وأدت هذه الإجراءات
إلى احتجاج مئات الالاف في الشوارع على مدار العام الماضي.

 

وقال ميشال ستاسينسكاي
– نائب في البرلمان البولندي – ما تقوم به الحكومة يمهد الطريق أمام بناء ديكتاتورية
بشكل تدريجي. لا اتفق مع الإجراءات التي تتخذها الحكومة وهذا سبب تواجدي هنا، في إشارة
إلى انضمامه إلى النواب المحتجين.

 

ورغم الاحتجاجات
ضد الحكومة، إلا أنها لا تزال تحظى بدعم كبير من البولنديين في المدن الصغيرة على وقع
زيادة الإعانات المقدمة للأسر الفقيرة.

أخبـــار ذات صلـــة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق