وقال المسؤول السوري: “الجمهورية العربية السورية تؤيد المبادرة الروسية حول مناطق تخفيف التوتر وتؤكد التزامها بنظام وقف الأعمال القتالية الموقع في 30 (ديسمبر)، 2016 بما فيه عدم قصف هذه المناطق”.

وأضاف:  إن الجيش السوري سيواصل القتال ضد الجماعات”الإرهابية” في البلاد.

وتجرى محادثات سلام برعاية روسيا وإيران وتركيا في كازاخستان هذا الأسبوع،  وقالت موسكو إنها تأمل في التفاوض الخميس لإقامة أربع مناطق لوقف تصعيد القتال في سوريا.

وعلقت بعض فصائل المعارضة السورية المسلحة مشاركتها في المحادثات الأربعاء وطالبت بأن تكف الحكومة عن قصف المناطق الخاضعة لسيطرتها.