ثقافة وفنون

كعجوز بائسة …………….. للشاعر/ أكرم صالح الحسين

كعجوز بائسة …

جذع سنديانة عتيق …

طائر هرم يلوح للفضاء بجناحين أفرغهما الزمن من الريش؟ 

أقف مكسورا أمام عمري 

عمري الموغل بالقهر….

المتكئ على جدار هش 
من الذكريات المعتقة بالسواد
جف البريق وقطرات المطر 
ولم يعد هناك من ريح تعبر 
بذاك الأفق 
تحرك الأوراق وتحي الرمق
تبعث الحياة بشقاوتها 
وملوحة عرقها 
وهذيان لياليها 
وعناقيد عنب…..
وسمراء ضربت كل الأبواب 
ومضت تطارد جديلتها 
ورائحة عقد يلوح من البعيد 
ببريقه تمطر السماء……

أخبـــار ذات صلـــة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق