• فيس وتويتر
  • أحمد علي حسن يكتب ....فى أحزانكم مدعية .. وفى أفراحكم منسية

أحمد علي حسن يكتب ....فى أحزانكم مدعية .. وفى أفراحكم منسية

تم النشر فى مع 0 تعليق اضيف بتاريخ : 07/10/2017 الساعة : 1:25:31

"فى أحزانكم مدعية .. وفى أفراحكم منسية ... مثل شعبى" .... ولا قناة تليفزيونية واحدة بتذيع حفل أكتوبر من فندق الماسة بالعاصمة الجديدة !!! ... يمكن مكسوفين من البذخ وسفه الإنفاق فى بلد فقير أوى!!؟ .. يمكن مش عايزينا نشوف البحيرات الصناعية إللى عاملينها فى وسط الصحرا فى بلد يعانى من عجز شديد فى المياة !!؟ .. يمكن مكسوفين إن إللى بيحيى الحفلة بتاعة الجيش تامر حسنى الللى هوه نفسه متهرب من التجنيد !!؟ .. يمكن مش عايزنا نقول فندق واحد زى ده للقوات المسلحة "وغيره العشرات" كان يبنى كام مدرسة وكام مستشفى وكام مصنع ويوصل المياة النظيفة لكام قرية !!؟ .. يمكن مستنيين يعملوا مونتاج للحفلة زى جلسات مجلس الشعب !!؟....... كل ده يمكن .. لكن المؤكد إن مصر بقت شعبين .. والعاصمة الإدارية الجديدة فقط لتأكيد وتأصيل الفصل بينهم

508 مشاهدة