الثلاثاء , يوليو 14 2020
الرئيسية / أخبار العرب / الجيش اليمني يوسع عملياته العسكرية في العمق السعودي واستهداف بالصواريخ والمدفعية تجمعات للجيش السعودي ومرتزقته

الجيش اليمني يوسع عملياته العسكرية في العمق السعودي واستهداف بالصواريخ والمدفعية تجمعات للجيش السعودي ومرتزقته


اليمن/متابعة/حميدالطاهري

الجيش اليمني يوسع عملياته العسكرية في العمق السعودي حيث قصفت قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية بالمدفعية والصورايخ، الجمعة 20 أكتوبر / تشرين الأول 2017، تجمعات الجيش السعودي ومرتزقته في جبهة ما وراء الحدود، بالتزامن مع صد محاولة تسلل للعدوان في قطاع نجران وضربات جوية على نجران وعسير.

ونقلت وكألة “خبر للأبناء اليمنية ” عن مصدر عسكري يمني بأن قوات الجيش والمساندين لها استهدفت تجمعات للجنود السعوديين والمرتزقة في معسكر غرب بوابة الموسم بجيزان بعدد من صواريخ الكاتيوشا.

وأوضحت الوكالة أن مدفعية الجيش استهدفت تجمعات للجنود السعوديين والمرتزقة في مواقع الخشل والقنبور والرمضة والطوال بالقطاع ذاته.

وأضافت، أن قوات الجيش من الحرس الجمهوري ومنتسبي معسكر الشهيد الملصي المسنودة بمقاتلي اللجان الشعبية صدت محاولة تسلل للجيش السعودي ومرتزقته على موقع الشبكة في قطاع نجران موقعة قتلى وجرحى في صفوفهم.

ولفتت، أن وحدات متخصصة في الجيش دمرت طقما عسكريا محملا بمرتزقة الجيش السعودي في موقع الغراميل الأبيض بنجران، ما أسفر عن مصرع وجرح طاقمه.

ودكت المدفعية اليمنية تجمعات للجنود السعوديين ومرتزقتهم غرب موقع المخروق ومعسكر عاكفة بنجران، فيما تم قنص اثنين من المرتزقة في موقع الطلعة بالقطاع نفسه.

واشارت إلي أن قصفا مدفعيا استهدف تجمعات للجيش السعودي ومرتزقته في معسكر الحداد ومنفذ علب وقلل الشيباني بقطاع عسير، كما تم قنص جندي سعودي في مدينة الربوعة.

واوضحت إلي أن طيران تحالف العدوان السعودي شن غارتين قبالة منفذ علب وثلاث على مدينة الربوعة، كما استهدف بأربع غارات مواقع الشرفة والشبكة والسديس بنجران، وغارتين على محيط منفذ علب الحدودي وأخرى على مدينة الربوعة بعسير.

فيما اعترفت وسائل إعلام سعودية، الجمعة، بمقتل الرقيب حسين بن حناف جابر العبسي بنيران قوات الجيش اليمني واللجان في المعارك الدائرة بجبهة ما وراء الحدود جنوب المملكة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: