الرئيسية / أخبار العرب / بارزاني للمسیحیین: إما ان نموت في وطننا معاً او نعيش بعز وكرامة

بارزاني للمسیحیین: إما ان نموت في وطننا معاً او نعيش بعز وكرامة

طمأن رئيس اقليم كوردستان مسعود بارزاني، اليوم الاحد، المسيحيين في كوردستان بأن حياتهم، بعد طرد تنظيم “داعش” الارهابي، مصونة ويعيشون بأمان واطمئنان ولن يتعرضوا الى الكوارث والمآسي مرة أخرى.

وجاء في رسالة التهنئة التي بعث بها بارزاني الى المسيحيين بمناسبة عيد القيامة، انه يتوجه بالتهاني الحارة الى المسيحيين في كوردستان والعراق وانحاء العالم، معربا عن شكره لله على ان “شعب كوردستان بكل مكوناته يمتلك موروثا ثراً من الإنسانية والتعايش السلمي الضارب جذوره في التاريخ بحيث لن يتمكن افكار العنف والتعصب والإرهاب من النيل من هذه الثقافة وإضعافه بأي شكل من الأشكال ويحدث شرخاً بين مكونات كوردستان”.

واكد بارزاني انه في هذه المناسبة المباركة “بأننا إما ان نموت في وطننا معاً او نعيش بعز وكرامة معاً”، لافتا الى ان الإرهابيين “اعداء الله والإنسانية” قد هُزِموا على يد الپيشمرگة.

وشدد بارزاني على ان المسيحيين سيعودون الى مناطقهم “معززين مكرمين”، مبينا انه بعد القضاء على الإرهابيين يجب اتخاذ السبل الكفيلة لطمأنة المسيحيين والمكونات الأخرى بأن حياتهم مصونة ويعيشون بأمان واطمئنان وانهم لن يتعرضوا الى الكوارث والمآسي مرة أخرى.

وطمأن بارزاني المسيحيين في كوردستان بانهم يمضون حياتهم “بكرامة وعز” كباقي مكونات شعب كوردستان، مشددا على ان حقوقهم محفوظة في ظل التعايش السلمي والأمن والإستقرار.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: