الجمعة , أغسطس 7 2020
الرئيسية / إسهامات القراء / د.احمد صالح أل زارب يكتب …..الصفات الشخصية والكفاءات التربوية للمدرس  الناجح:(٧)

د.احمد صالح أل زارب يكتب …..الصفات الشخصية والكفاءات التربوية للمدرس  الناجح:(٧)

14- أن لا يقول ما لا يفعل (القدوة الحسنة ):
على المعلم أن يتجنب ما لا يفعل،وأن يأمر بما لا يأتمر به،وأن يسر غير ما يظهر،لأن القول بلا فعل مكر والأمر بما لا يأتمر به خداع،ومن أسر غير ما يظهر فقد نافق).
وكيف يؤثر في تلاميذه إذا كان لا يفعل بما يقول فيجب أن يكون قوله مطابقاً لفعله حتى يكون لقوله وقعاً حميداً في نفوس تلاميذه ويكون لهم قدوة حسنة،لأن القدوة واقع ملموس يدعو إلى العمل قبل القول،لأن التربية بالقدوة أبلغ وأكثر تأثيراً من التربية بالمقال،فلسان الحال أبلغ من لسان المقال).
 وكذلك يرى الغزالي فيقول:أن يكون المعلم عاملاً بعلمه فلا يكذب قوله فعلة،لأن العلم يدرك بالبصائر والعمل يدرك بالأبصار،وأرباب الأبصار أكثر،فإذا خالف العمل العلم منع الرشد،وكل من تناول شيئا وقال للناس لا تتناولوه فإنه سم مهلك سخر الناس به واتهموه وزاد حرصهم على ما نهوا عنه فيقولون لولا أنه أطيب الأشياء وألذها لما كان يستأثر به)

وقال تعالى:{ أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ}.‬ 

 
 
 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: