فيس وتويتر

كمال الهلباوي يكتب ….قرار ترمب بشأن القدس أخطر من وعد بلفور

ان قرار ترمب بشأن القدس أخطر من وعد بلفور، فهل يستيقظ العرب والمسلمون. ان من يتقاعس عن الدفاع عن المقدسات فى فلسطين،لن يستطيع ولن يتقدم للدفاع عن المقدسات فى مكة المكرمة ولا المدينة المنورة.لا يظن أحد ان هذا صعب على أمريكا وإسرائيل فى عهد إبن سلمان ومحاصرة بلاد العرب والمسلمين لأنفسهم، ووضع العلماء فى السجون والمعتقلات بلا ذنب ولا جريمة،والتحالفات لمحاربة بَعضُنَا البعض،واستقبال ترمب كما استقبلته السعودية وجمعت له معظم حكام العرب والمسلمين، وقدمت له مئات المليارات، فلماذا لا يعبث ترمب بِنَا وبقضايانا. الله ينتقم من الظالمين ويولى من يصلح فى الامة. هل يمكن عمل مؤتمر فى مكة اليوم لمواجهة هذا العدوان على الامة كلها. الدور قادم على الجميع،فى عصر التخاذل ولكن،الأمل فى الله تًعالى ثم فى الشعوب الحية. هل هذا القرار المشؤوم جزءً من صفقة القرن ؟ أفيدونا أثابكم الله تعالى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق