حاتم البلك يكتب …..اهل سيناء ادرى بشعابها

بالصور وبالتاريخ ، جزيرتى ، تيران ، وسنافر جزيراتان سيناويه مصريه ، 
قبل قيام المملكه السعوديه،فى عام ١٩٢٣ 
ان تنازل مصر عن جزيرتى تيران وسنافر هى اكبر كارثه او مصيبه تقع علينا اهل سيناء لانها جزء اصيل من الجسد السيناوى وهى اكبر كارثه لنا فى سيناء اكبر من كارثه ومصيبه التشهير الاعلامى او التهميش او ماشابه ذلك 
وهو الامر الذى لن ولم نسمح به ، ان قطع جزء من سيناء والتنازل عنه هى الطامه الكبرى كما حدث من قبل مع ام الرشراش ، ايلات ، حاليا فى داخل اسرائيل ، وكذلك قطع اجزاء من اواصر سيناء ومنحها هديه لمحافظات الاسماعليه وبور سعيد والسويس ثم تقسيم سيناء الى محافظتين اى ثلاثه كما يتردد ، اى ان سيناء تتعرض لمؤامره تقسيم المجزء وتفتيت المفتت 
وذلك الحديث كله 
بمناسبه الحديث عن تنازل مصر عن جزيرتى تيران وسنافر ، فى البحر الاحمر الى السعوديه ، نحب ان نوضح انه كان لابد من الحكومه المصريه قبل ان تتورط فى التنازل عن الجزيرتين عن يتم الاستعانه بمشايخ عواقل القبائل فى سيناء وخاصه قبائل جنوب سيناء ، لان المشايخ تعلم اكثر من اى احد بحدود سيناء لان اهل مكه ادرى بشعابها وبذلك فان اهل سيناء ادرى بشعابها وبحدودها ، ولذلك يجب التاكيد ان فى حادث ترسيم الحدود المصريه فى سنه ١٩٠٦ الشهيره تم الاستعانه بمشايخ وعواقل سيناء ومنهم اسعد افندى عرفات الكاشف الذى يذكر التاريخ انه ساهم فى ترسيم الحدود المصريه فى رفح فى ذلك الوقت من مائه وعشر سنوات تقريبا ، كما يذكر المؤرخ صاحب تاريخ سيناء الاشهر نعيم بك شقوقير والذى كتب تاريخ سيناء من مائه عام بالكامل والتمام فى عام ١٩١٦ وسجل تاريخ وجغرافيه سيناء وحدودها وبالخرائط الموجوده فى هذا الكتاب لمن يريد ان يطلع ، ونعيم بك شقوقير كتب هذا الكتاب تاريخ سيناء كما يوضح هو اثر ازمه ترسيم الحدود فى سيناء اى فى نفس الظروف الذى نعيش فيها الان لترسيم الحدود مع السعوديه حتى انه كتب تلك الكتاب قبل قيام السعوديه اصلا كدوله او مملكه فى١٩٢٣ على يد عبد العزيز ال سعود اى ان جزيرتى ، تيران ، وسنافر سيناويه مصريه قبل ان توجد السعوديه اصلا
والذى يريد ان يتاكد فليطالع كتاب تاريخ سيناء لنعيم بك شوقير صفحه ٣١ الذى يوضح ان تيران وسنافر ، وجزيره فرعون ، هم ثلاث جزر تقع فى خليج العقبه وهى داخل حدود شبه جزيره سيناء ،
وذلك للتاريخ ، العريش ، حاتم البلك

عن العربي اليوم

شاهد أيضاً

سيد صابر يكتب :أنسف حمامك القديم

لست معنيا اطلاقا بتلك الضجة المثارة حول استقبال خالد يوسف ولست مهتم بشخوص الحاضرين للاحتفالية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: