الأحد , أكتوبر 25 2020

غضب اولياء الامور في التهاون بواقعة مسح الحمامات بمدرسة البساتين بالفيوم

الفيوم فاتن بدران

هكذا يسدل الستار علي وقائع التربية والتعليم بإدارة سنورس التعليمية ليست الأولي ويبدوا أنها أيضا ليست الأخيرة !
منذ أيام تداول نشطاء صورا لتلاميذ يمسحون سلالم وحمامات مدرسة البساتين الابتدائية بقرية فيديمين التابعة لمركز سنورس بالفيوم  الامر الذي أغضب اهالي التلاميذ واعتبروه اهانة لابنائهم فبدلا من تكريمهم بشهادات علمية يهانون ” بمساحات ” على حد قولهم .
تداولت وسائل الإعلام الصور الأمر الذي استدعي الوزارة للرد بأن الوزارة ستحيل المقصرين للتحقيق وانه لا تهاون في عقاب المتورط إلا انه كان حديثا إعلاميا لتهدئة الرأي العام وسرعان ما أنهت  إدارة سنورس التعليمة القضية وأسدلت الستار عليها بل لم تكتفي بذلك بل سعت  لتكريم المتورطين في الواقعة !
 
لم تكن الأولي حيث سبقها عدة وقائع في حق الطلاب بنفس القرية انتهت جميعا دون عقاب . ففي مدرسة البنات الابتدائية  يسدل الستار على قضية إعدام طفل بالمدرسة دون محاسبة أو عقاب ! وفي مدرسة السلام الإعدادية توثق الحادثة بالصوت والصورة لمدرس يعتدي ضربا على الطلاب يسدل الستار ايضا دون محاسبة او عقاب !
 
 وقال محمد سعيد “ولي امر” ان ادارة سنورس التعليمة تتستر على الانتهاكات بحق الطلاب ويجب ان يلتفت السيد الوزير الي هذا الامر وان توالي الوزارة التحقيقات بشفافية لعرضها علي الراي العام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: