الأربعاء , أكتوبر 21 2020

أنفراد :قانون “الإدارة المحلية” ناقص و المحليات لن تتم قبل نهاية 2017!

  • كتب:هانئ مباشر
    في مفاجأة صادمة للجميع..
    علم “العربي اليوم” أن “مسودة” مشروع قانون “الإدارة المحلية” مازالت حبيسة أدراج وزارة التنمية المحلية وأن ما يتردد عن اكتمال مشروع القانون غير صحيح بالمرة.. حيث لم تجتمع حتى الان لجنة اعداد قانون الادارة المحلية – و التي تضم في عضويتها 7 وزراء بالاضافة الى عدد من الخبراء القانونيين و المختصين بالادارة و المجالس المحلية – على الاطلاق منذ تشكيلها و لو حتى اجتماع واحد و ما يتم تداوله هو عبارة عن مقترح بمسودة من وزارة التنمية المحلية و ليس القانون بصيغته النهائية.. و بالتالي لم يتم ارسال مشروع القانون الى مجلس الوزراء من الاساس الى مجلس الوزراء لمراجعته و اعتماده تمهيدا لرفعه الى مجلس النواب..
    كما أنه حتى الأن لم يعرف شكل و الوضع الاداري و القانوني و الدستوري للمناطق التي ستدخل في نطاق التقسيم الاداري الجديد للمحافظات ..حيث مازال الجدل دائرا حول جدوى التقسيم الإدارى الجديد لمحافظات مصر حيث أن التقسيم الجديد قد استحدث 5 محافظات جديدة هى 25 يناير ..و العاشر من رمضان.. و العلمين و وادى النطرون و وسط سيناء.. ليصل بذلك عدد المحافظات إلى 32 محافظة بدلا من 27 بالإضافة إلى استحداث 3 أقاليم تخطيطية أخرى ليرتفع عدد أقاليم الجمهورية إلى 10 أقاليم بدلا من سبعة.. وهذا الأمر يستلزم في حد ذاته استصدار قانون من مجلس النواب..كما أن هناك عدة قضايا منظورة أمام مجلس الدولة تطالب بمنح المجتمعات العمرانية الجديد الحق في أن يكون لها مجالس محلية و ليس مجالس أمناء يتم تعيينهم من قبل هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة..و في هذه القضايا يطالب رافعوها أن الأمر غير مستقيم من الناحية الدستورية حيث يسمح لهذه المناطق بأن يكون لها تمثيل نيابي على مستوى القمة و تحرم من المشاركة و التمثيل النيابي الشعبي..”مصدر مسؤول” أكد لنا أن مشروع قانون الادارة المحلية لن يخرج للنور قبل اكتمال كافة بنوده و حل هذه الاشكاليات و عليه فان انتخابات المجالس المحلية في أحسن الظروف لن تتم قبل نهاية عام 2017

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: