نافدة حُلمي …..قصيده للشاعر محمد حمودة

لا ضير إن طردت
النوم من عيني 
واتخذت خيوط 
العنكبوت سبيلا 
أتسلق عليها من 
نافذة حُلمي المبتورة
بساق واحدة وأخرى
في فم الأرض
أنبتها لعلها تكتمل
في فرش الطريق
المؤدية إلى دخان
اللفيفة في أصابعي 
لأكمل القمر 
من بعد خسوفه
في السماء الوَاهنَةِ 
لأَترَحَ شيئاً من العُقمِ
على عتبة الباب
وأدعو بعض الغابات
و حقول الياسمين
أن تبيت بي . فالشوك
مؤلم كالجمر أيضاً
والنيران في حضرة المطر
تكون وفية بعض الشيء 
لا بأس إن أدعيت كوني
بخير وطردت شياطيني
فمن الوهلة الأولى سقطت 
ولم يكن المنحدر الهش صديقي 

عن العربي اليوم

شاهد أيضاً

عيسى السقار.. مهرجان جرش يشهد بزوغ نجم أردني جديد

  يترقب جمهور مهرجان جرش بشوق، الحضور النوعي للفنان الأردني عيسى السقار في الحفل المقرر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: