الأربعاء , أكتوبر 21 2020

أنا ذاهبة بهذا الاتجاه ….قصيده للشاعره عليه الأدريسي البوزيدي

  • أنا ذاهبة بهذا الاتجاه
    قلت لظلي الأبله الذي
    عينته حارسا لأرضي القاحلة بالمجان
    لا شأن لي بتلك الورقة
    الأرملة التي انتحرت على جسر
    بعدما احرقوا رمادها ببعض اللعب الجديد
    لم تكن أنا
    في اعماق كهفي كانت النملة حزينة
    وهي توصي ماءه أن يخرج الى الموت
    كي يعتني بأسراب الطائرات الورقية
    التي تطفئ جوع الوقت
    كاله قادم من الجنة .
    اعتقد أن الحيلة التي قمت بها عند ولادتي
    لن تلتهم أولادي الذين
    يكبرون كحزن جديد
    في خيال نجمة أوصاها الله أن تكترث لحماقاتي
    كي لا أرسم قلبا محروقا…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: