السبت , أكتوبر 31 2020

جمال الجمل يكتب …..ركزوا معايا

  • مش ملاحظين ان أزمة تيران أعادت توزيع خريطة التحالفات السياسية بشكل أكثر واقعية؟
  • * يعني حلف التبعية للغرب، وبتوع ماما أمريكا ودعاة ورعاة التطبيع مع اسرائيل الطيبة، مع سعودة تيران وتسليمها، برغم ما بينهم من خلافات ومنافسات في نفس السكة
  • * وأبناء المشاريع القومية والإسلامية (اليسار الاشتراكي عموما) وتنويعات الوطنية المحلية .. ضد التنازل عن تيران، برغم فشلهم في التوحد، وبناء مشروع نهضوي مستقل بعيد عن التحزب والأيديولوجيا الضيقة.
  • – ياترى ممكن نتعلم حاجة من الدرس ده؟، ونعرف مين أقرب لنا ولمستقبل بلادنا؟، ومين خطر على الاستقلال والمستقبل؟
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: