الثلاثاء , أكتوبر 20 2020

شيرين حسين يكتب ……خلع الاعلام ….ضرورة وطنية

الاصرار علي الخطأ خطيئة …..واذا كانت في حق الوطن ومصلحته فهي جريمة ….واستمرار العواء بما ليس حق ولا في صالح الوطن يجعلك تعيد النظر في الكثير من الاشخاص والذين جعلوا من موضوع الجزيرتين مسألة شخصية وقضية زواج وطلاق ………..
قد يهون الامر للاشخاص العاديين …..لكن من أمنهم الشعب علي اعلام الشعب ان يفيقوا …..اذا كنتم ترون غير مايري مجموع الشعب ……فقدموا استقالتكم من اماكنكم واتركوها واريحوا واستريحوا ……….اطمئنوا لن نترككم تدمرون الوطن بدعاوي كاذبة وتضللون الناس وتصرون علي ماليس حق …..هناك دستور شئتم ام ابيتم …..وهناك رئيس منتخب باغلبية ساحقة اردتم او لم تريدوا …..وهناك مجلس للنواب بارادة شعبية ومن قواعد شعبية ….تلك هي الحقائق في ارض مصر ……
محاولة الالتفاف علي ذلك بدعوي (حرية الرأي والتعبير ) هو الكذب بعينه ….لان تعمية الحقائق في الاعلام هو (التدليس والكذب ) وقد فعلتوها ومصرين عليها …..
لقد احترمنا لكم مواقف سابقة وتجاهلنا اصراركم علي الخطأ علكم ترشدون …….لكن الامر اصبح انتم او الحق ….وانتم او الثورة …..ولقد خلعنا الاخوان واعداء مصر واستعدنا الوطن …..وانتم الآن تمهدون الارض لعودة الفوضي ولتغييب عقول …..
ان الاعلام المصري يقاد بكل ماهو ضد مصلحة الوطن وضد ثورة خلعت الاخوان وضد كل ئابت وطني …..لابد من وقفة مع اعلام ندفع من جيوبنا رواتب من يتصدروه …..
ان الكرة في ملعب مجلس النواب المنتخب ولا صمت ولا مجاملة ولا سابقة تشفع ان تدمر الوطن وهو يجابه اعتي الحروب …….اوقفوا تلك المهزلة …..او اتركوهم لنا …..ومن حشد ومن خلع الاخوان قادر ان يخلع الاعلام المأجور ………

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: