الجمعة , أكتوبر 30 2020

.غريب السرجاني يكتب …..جزر لا يستحقها الأغبياء .

.
عندما يجلس سمير غطاس ثلاث أرباع ساعة كاملة يحلل ويشرح ويعيد ويزيد في قصة صنافر وتيران بصفته خبير ومحلل ورئيس لمركز أبحاث ثم يخطئ ويكرر الخطأ ثلاث مرات في أن السعودية كانت قد ضمت ايام الملك عبد العزيز 4 جزر مصرية إليها ثم يخرج ورقة ليقرأ اسماء الجزر فإذا هي (( ضبا والوجه وأم المويلح وينبع )) مؤكدا أنها جزر ومصرية ….أجدني أمام قمة جبل السفة والجهل واللامعقولية ..
فأي مسافر بالبر يعرف أن هذه مدن ساحلية وليست جزر علي الاطلاق ..
المضحك أن المذيع خالد تليمة ظل الي نهاية الحلقة يؤكد علي اننا يجب ان نطالب بالجزر الأربعة !!!!!!!!!!!
وعندما يجلس حمدين صباحي لساعتين مع إبراهيم عيسي لكي يصدر لنا صورة بأن فقدان مصر للجزيرتين يعني فقدانها السيطرة الاستراتيجية علي المضيق في خليج يبلغ أقصي اتساع له 24 كيلوا متر في أقصي عرض له فهذه هي مجرد سفسطة لا معني لها ..
فأي قائد عسكري يعلم انه ومن الشاطي المصري البالغ طوله 160 كيلوا وعند أي نقطة فيه يمكن لمدفعية ساحلية عيار 155ملم أن تمنع عبور أي زورق ولو أفراد من الابحار في كامل الخليج ..
والحقيقة أن العبور في المضيق هو كالعبور في اي مضايق في كل بحار العالم مرتبط باتفاق دولي باعتبارها ممرات دولية لا يجوز غلقها الا في حالة الحرب وهي التي ان حدثت الان لن يستطيع أحد منعنا من اغلاق الخليج كله ؟!!!!
الحقيقة أنني مصدوم من كم التحليلات في هذه القضية .. 
ومصدوم أكثر بكم الغباء الرسمي المصري والمعارض أيضا …
فالجانب المصري الرسمي كان يمكنه وبكل سهولة علي الاقل تأجيل بحث الموضوع أو إحالته إلي تحكيم دولي مثلا ً ….
أما المعارضة فكم المزايدات والتخريفات لا حد لها ولا حصر وكلها لا تصب ابدا في الجانب الفني أو العلمي للموضوع وجري الجميع اما الي عواطفه دون أن يقرأ أو يفهم … واما الا مكايدة سياسية أصبحت نمط تفكير سياسي مصري أصيل …
لعل كم الغباء الذي أصابنا لا يطاق .. 
ولعل هذه الجزر لا يستحقها الأغبياء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: