الأحد , أكتوبر 25 2020

المدرب الهولندي مارتن يول : مصر بلد الامان . والمنافسة على الدوري صعبة

صرح المدرب الهولندي مارتن يول المدير الفني للنادي الأهلى انه متمسك بالعمل في مصر وقيادة ناديه الحالي لأطول فترة ممكنة، نافياً أن يكون الرحيل ضمن خططه إلا في حالة واحد فقط.

وقال  ان الأهلي بالنسبة لي ليس مجرد مكان للعمل، لكنه بالفعل أصبح بيتي الآن وأهم شيء في حياتي بهذه الفترة، وأرغب أن استمر هنا دائماً إذا كانت الجماهير تريد ذلك”.

وأضاف المدرب الهولندي قائلا: “رحيلي عن الأهلي لن يحدث إلا في حالة واحدة فقط وهي عدم الحصول على البطولات في الفترة المقبلة، وهذا سبب يجعلني دائماً أسعى لتحقيق البطولات من أجل إسعاد الجماهير”.

المدرب الهولندي مارتن يول كان قد تعاقد مع الأهلي بعد انطلاق الموسم الحالي عقب رحيل البرتغالي جوزيه بيسيرو لتدريب فريق بورتو ليقود الفريق الأحمر بنجاح في الدوري حتى الآن ودوري الأبطال وكأس مصر.

يول تابع تصريحاته قائلاً: “أحرص على وضع الأهلي في المكانة التي يستحقها، البعض في أوروبا يظن أنني في رحلة استجمام في مصر من خلال صوري في الأماكن السياحية على مواقع التواصل الاجتماعي، ولكن هذه الصور من أجل إرسال رسائل لأصدقائي في أوروبا أن مصر بلد آمنة”.

مدرب توتنهام هوتسبير السابق أنهى قائلاً: “أفضل شيء في مصر هي الابتسامة التي دائماً موجودة في وجوه الناس في الشوارع، أكون سعيد جداً عندما يطلب مني أحدهم التقاط صورة تذكارية، أتمنى أن أكون سبباً في إسعاد 80 مليون أهلاوي بحصد كل البطولات التي ننافس عليها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: