الأربعاء , أكتوبر 21 2020

محمد فخري جلبي يكتب …..حزام العفة

  • بعض الشعوب العربية لايتخطى فكرها نقرة أنوفها، فهي تحتاج ثورة كالفاست فود ، بأن يرحل دكتاتور لعشرات السنين (مدجج بالدعم الخارجي وبعض ضعاف النفوس من الداخل والدول المجاورة ) ببضعة أيام ، ويتم قطاف ثمار الثورة قبل غرس بذورها . وبقوى آلهية مجندة .
    وأن كانت كافة شعوب العالم تفكر بذلك المنطق المريض . لكانت إلى الأن حضارة المايا متواجدة وتحكم الأمريكيتين ،وقد كانو يعبدون آلهة الذرة والماء ،ويقطعون ألسنتهم تقربا من الآلهة !!.ولكان الشعب الفرنسي إلى الأن يتوسل النبلاء للحصول على قطعة خبز !! ولكان الشعب الأنكليزي يقوم بوضع حزام العفة ويوصدوه بالأقفال عندما يغادر الرجل زوجته !!
    ومن أجل ذلك لن تنجح أي ثورة في البلاد العربية . لأنك في بلد العجائب مثلا يموت مئات الألأف من الشهداء. وبحديث عابر يسخف الأحياء أستشهادهم . ويشتمون قيامهم للمطالبة بأبسط حقوقهم ..لأنهم إلى الأن يؤمنون بأن وبالخبز فقط يحيا الأنسان . وقد أعتادو رائحة الخوف ،وعتمة أقبية الزنازين . فعندما تتعرض الحيوانات للمضايقة في مكان أقامتها تهجر المكان لتبحث عن حريتها . فكيف لايكون للأنسان ذلك !! وأن كنا نفكر بتلك العقلية المتحجرة فمن حق الشعوب الأوربية أن تنظر إلينا بعين الأزدراء لأضمحلال تفكيرنا . ومن حقها القيام بأي شيء يبقينا خارج أسوار مدنهم بأن يلقو السلاح بأيدينا . ويجلسو الوحوش حكاما على عروش الياسمين ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: